علاج ادمان لاميكتال وخطورته مع الكحوليات

ادمان لاميكتال من الأمور التي تشكل خطراً على الصحة الجسدية والنفسية على حد سواء، وسوف نتعرف من خلال هذا المقال الشامل عن ادمان دواء لاميكتال على أهم أسباب الادمان عليه وما هي أخطاره وأضراره على الجسم والعقل، وكيفية علاج ادمان لاميكتال وغيرها من المعلومات المهمة.
لاميكتال Lamictal من الأدوية التجارية الشهيرة المضادة لمرض الصرع، وهو من الأدوية التي تمت الموافقة عليها من إدارة الأغذية والعقاقير FDA لعلاج نوبات الصرع وتحسين الحالة المزاجية، خاصة في الحالات التي تعاني من اضطراب ثنائي القطب.
ويعتبر دواء Lamictal لاميكتال من الأدوية الفعّالة في حالات ثنائي القطب، ويتم وصفه لحالات نوبات الصرع واستقرار الحالة المزاجية.
كما أكدت العديد من الدراسات أن لاميكتال والاكتئاب لهما علاقة وثيقة مع بعضهما خاصة في طرق علاج الاكتئاب ثنائي القطب.
أما عن آلية عمل حبوب لاميكتال Lamictal، فهو قرص قابل للمضغ يذوب في الفم، ويحتوي على خصائص مضادة للاختلاج.
بحيث يعمل على بطء النبضات الكهربائية مفرطة النشاط، ومستقبلات الأعصاب في الدماغ، والتي تؤدي إلى نوبات الصرع في أغلب الأحيان.
لذلك فإن لاميكتال يعمل على السيطرة على جميع النوبات والأعراض الاكتئابية للاضطراب ثنائي القطب.
وكذلك السيطرة على نوبات الهوس والاكتئاب وأعراض الهوس الاكتئابي.
وبالتالي فإن لاميكتال دواء للعلاج النفسي، وبالتالي له فوائد عديدة، وهو ما أكدته الدراسات الطبية الحديثة.
ولكن على الرغم من هذه الفوائد، فهناك العديد من الأضرار الجانبية والآثار السيئة من ضمنها مظاهر ادمان لاميكتال.

فوائد تناول دواء لاميكتال

كما تعرفنا في السطور السابقة أن دواء Lamictal يعالج نوبات الصرع والاكتئاب اضطراب ثنائي القطب.

ولكن هناك العديد من الفوائد الهامة لتناول لاميكتال، وسوف نلقي نظرة على هذه الفوائد لتناول الجرعات المنضبطة من هذا الدواء من خلال النقاط التالية:

حبوب لاميكتال للاكتئاب

حبوب دواء Lamictal لها فائدة في علاج الاكتئاب، لذلك فإن الأطباء يفضلون في بعض الحالات وصف حبوب لاميكتال للاكتئاب.

وذلك لأن مكونات هذا الدواء يساعد على تحرير الغلوتامات في المخ، وهي عبارة عن نواقل عصبية في الأساس.

وهو ما يساعد على علاج اكتئاب ثنائي القطب من خلال استقرار النشاط الكهربائي.

لاميكتال لتحسين المزاج

علاقة لاميكتال والمزاج وثيقة للغاية، فقد أكدت الدراسات العديدة أن دواء Lamictal يساعد على تقليل نوبات الصرع وتقليل الاكتئاب ثنائي القطب.

لكن وجدت الدراسات الطبية علاقة لاميكتال والمزاج، حيث أكدت الدراسات العلمية أن لاميكتال لحسن المزاج له نتائج كبيرة وجيدة للأفراد الذين تناولوا حبوب لاميكتال ارتفعت عندهم نسبة الحالة المزاجية بشكل كبير.

لاميكتال والنوم

أكدت الدراسات العلمية الحديثة أن لاميكتال له علاقة جيدة بالنوم، خاصة لمن يعاني من اضطرابات النوم المتكررة.

وذلك بسبب بعض مكونات دواء Lamictal، وهي مادة لاموتريجين وهي المادة الفعّالة في الدواء والتي تعمل على زيادة وقت النوم لكل من يعاني من اضطرابات النوم.

لذلك فهناك من يربط بين لاميكتال والنوم بأنها علاقة لا ضرر فيها لهذه الحالات.

لاميكتال للقلق

أكدت الدراسات الطبية الحديثة أن لاميكتال للقلق وعلاجه فعّال للغاية.

فإلى جانب تحسين المزاج لجميع الحالات التي تعاني من الاكتئاب ثنائي القطب، فإنه يمكن أن يكون لاميكتال للقلق ذو نتائج جيدة.

خاصة للحالات التي تعاني من نوبات القلق المتكررة، بشرط أن يكون هذا ضمن وصفة طبية جيدة، وتحت إشراف طبي بجرعات محددة لفترة قصيرة للغاية.

وغير هذا قد يؤدي تناول لاميكتال للقلق إلى ادمان لاميكتال بسبب سوء استخدام الجرعات المتكرر.

لاميكتال والنسيان

أكد الأطباء أن لاميكتال والنسيان علاقة وثيقة، لكنها من الناحية الإيجابية، وذلك لأن Lamictal من أنواع أدوية علاج الصرع والتي تؤثر على البؤرة الصرعية الموجودة في الفص الصدغي.

إلى جانب التأثير في الفص الخلفي، وهذا ما ينتج عن نوبات القلق لدى المريض، إلى جانب التوتر والقلق وبالتالي حدوث النسيان.

إلا أنه عند تناول دواء Lamictal فإن النسيان يقل ويقوم على تحسين التركيز وتقليل أعراض الصرع.

لاميكتال والرهاب الاجتماعي

يؤكد الأطباء أن لاميكتال والرهاب الاجتماعي علاجاً ممتازاً لجميع الحالات التي تعاني من الرهاب الاجتماعي.

فتناول حوالي 400 مليجرام يومياً من Lamictal يساعد على التخلص من الرهاب الاجتماعي ونوبات القلق والمخاوف والوساوس.

ولكن بوجود إشراف طبي ووصفة طبية، لذلك فخلاصة القول أن لاميكتال جيد لجميع الحالات التي تعاني من تلك النوبات.

جرعة لاميكتال للاضطراب الوجداني

يعتبر دواء لاميكتال Lamictal فعّالاً بشكل كبير لعلاج الاضطراب الوجداني من الدرجة الثالثة.

فهو وأدوية تثبيت المزاج والاكتئاب لها قدرة على علاج الاضطراب الوجداني.

أما عن جرعة لاميكتال للاضطراب الوجداني غير واضحة في العديد من الدراسات التي اختلفت حسب الحالة التي يعاني منها الشخص.

وبذلك فإن جرعة لاميكتال للاضطراب الوجداني تختلف من حالة لحالة أخرى حسب العديد من العوامل وحتى لا تحدث عملية ادمان لاميكتال بسبب الجرعة الزائدة.

ما هو الفرق بين لاميكتال وديباكين

الآن وصلنا إلى نقطة حيوية في هذا المقال الشامل عن دواء Lamictal، وهي الفرق بين لاميكتال وديباكين.

خاصة أن الدواء الأخير له فعالية كبيرة في العديد من الحالات التي تعاني من الاضطراب ثنائي القطب والاكتئاب ونوبات القلق والمزاج المضطرب، فما هو الفرق بين لاميكتال وديباكين؟

الفرق بين لاميكتال وديباكين ليس كبيراً، دواء ديباكين يعالج نفس الأعراض التي يعالجها دواء لاميكتال Lamictal مثل نوبات القلق والاضطراب الوجداني و اكتئاب ثنائي القطب.

إلا أن هناك فروق طفيفة بين الدوائين، فإلى جانب فعالية ديباكين العالية، فهو سريع المفعول في العلاج.

وعلى العكس منه تناول لاميكتال Lamictal الذي يمتاز بالفعالية، إلا أنه يحتاج إلى وقت طويل قد يمتد ستة أشهر في بعض الحالات لإظهار نتائج ملموسة في العلاج.

وخلاصة القول في الفرق بين لاميكتال وديباكين، أنه يمكن للطبيب الخلط بين العلاجين لعلاج نفس الحالة، بجرعات محددة.

ولكن يجب أن يكون هذا تحت إشراف طبي حتى لا تحدث أعراض جانبية خطيرة للدوائين على الحالة، ومراقبة الحالة جيداً والفعالية التي تحدث في العلاج.

وحتى لا يحدث ادمان لاميكتال أو حدوث مشكلات في أعضاء الجسم المختلفة كما سنرى بعد قليل.

ما هو ادمان لاميكتال

ادمان لاميكتال يمكن أن يصيب الشخص الذي يُعالج بدواء Lamictal، وهذا ما أكدته الدراسات العلمية حول ادمان لاميكتال.

فقد أظهرت دراسات المعهد الوطني لتعاطي المخدرات في الولايات المتحدة أن حوالي 52 مليون أمريكي تناولوا عقاقير موصوفة وقد تسبب لهم إدمان من وراء هذا التناول.

فقد كان في أول الأمر تناول الدواء للعلاج النفسي او العصبي ثم تحوّل مع الوقت لإدمان هذه الأقراص والحبوب والأدوية.

ومن ضمن الأدوية والعقاقير التي كان لها أكبر الأثر في زيادة نسبة الإدمان دواء Lamictal.

فقد أظهرت النتائج والدراسات المختلفة أن إساءة استخدام تناول هذا الدواء يؤدي إلى الإدمان بسبب تناول هذا الدواء دون ضبط في الجرعات.

أما عن آلية ادمان لاميكتال تتم عند تناول جرعات زائدة، مما ينتج عنه نشوة ممتعة في الدماغ.

وهو ما يعني زيادة طلب المستقبلات العصبية على مكوّنات الدواء للإحساس والشعور بالراحة.

وهو ما يزيد من تناول جرعات أكثر من الدواء، وهذا يسبب ادمان لاميكتال بشكل كبير.

أضرار دواء لاميكتال

اضرار حبوب لاميكتال عديدة، فهي لا تسبب الإدمان في حد ذاتها إلا بعد الاستخدام السيء، وهو ما سوف نتعرف على أضراره بعد قليل.

ولكن هناك اضرار دواء لاميكتال والتي تحدث عند الاستخدام دون وصفة طبية من الطبيب، خاصة عند تناول الجرعات الزائدة عن الحد.

أما عن اضرار حبوب لاميكتال، فسوف نتعرف عليه في النقاط التالي بحسب ما ورد في تحذير علامة الوصفة الطبية الخاصة بـ Lamictal الواردة في تقرير منظمة الأغذية والعقاقير الأمريكية:

وإلى جانب هذه الأعراض واضرار حبوب لاميكتال الطبية، فإن تناول هذا الدواء مع المواد الكحولية قد تكون لها أخطار وأضرار تفوق هذه الجوانب الصحية السابقة.

حيث أكدت الدراسات المختلفة حدوث مشكلات في وظائف الجسم المختلفة بسبب اختلاط مكونات دواء Lamictal مع المواد الكحولية.

 

راجع من هنا كيفية علاج ادمان الكحول في مستشفى دار الشفاء للطب النفسي.

وهذا لا يعني أن هذه اعراض حبوب لاميكتال Lamictal الوحيدة، فإن تقرير صحي صادر من فارمسي تايمز أكد أن تناول هذا الدواء سبباً في تهديد الحياة بالنسبة للأطفال.

وكذلك الحالات التي تتناول مكوّنات حمض الفالبروات، حيث تحدث أعراض متلازمة ستيفنز جونسون أو نخر البشرة السام، وهو من التفاعلات الجلدية النادرة والمميتة.

كما نشرت المكتبة الوطنية الأمريكية للطب NLM تقريراً طبياً حول اضرار حبوب لاميكتال Lamictal أنها تشمل العديد من الأعراض مثل:

علاقة لاميكتال بزيادة الوزن وزيادة العصبية

وإلى جانب هذه الأخطار، فهناك دراسات تؤكد على أن علاقة لاميكتال والوزن علاقة سلبية، حيث يسبب هذا الدواء وغيره من أدوية تثبيت تحسين المزاج إلى زيادة الوزن، وتغيرات في عملية الأيض والحرق.

وفي حالة حدوث هذه العلاقة السلبية بين لاميكتال والوزن، يجب زيارة الطبيب لحدوث ضبط الجرعات، والكشف الطبي لتقليل اخطار حبوب لاميكتال.

كذلك أظهرت الدراسات المختلفة علاقة لاميكتال والعصبية الزائدة عن الحد عند بعض الحالات.

حيث تعاني هذه الحالات من نوبات العصبية الزائدة والقلق، بسبب تناول دواء لاميكتال Lamictal.

خاصة عند الجرعات الزائدة، أو سوء استخدام الدواء، هذا إلى جانب ادمان لاميكتال والتي تؤدي أن علاقة لاميكتال والعصبية الزائدة سلبية ووثيقة في نفس الوقت.

وقبل ختام هذه النقطة الهامة عن اضرار حبوب لاميكتال أثناء العلاج – بخلاف ادمان لاميكتال- فإننا يجب طرح سؤال هام:

هل حبوب لاميكتال تؤثر على الحمل؟

أكدت الدراسات المختلفة أن تأثير لاميكتال على الحمل كبيراً للغاية، وذلك بسبب أن النساء المُصابات بالصرع أثناء الحمل يزداد سوءًا.

وهو ما يعني ضرورة إخضاعهن للعلاج، ولكن تحدث تأثيرات خطيرة من هذا الدواء على الحمل، ومن هذه التأثيرات:

وهذه التأثيرات، جعلت العديد من منظمات طبية حول العالم تنصح الأمهات المصابات بنوبات الصرع بضرورة التوقف لتناول Lamictal.

حتى لا تحدث هذه التأثيرات أو حدوث ادمان لاميكتال الأكثر خطورة على الحامل والجنين على حد سواء.

وضرورة الاستشارة الطبية العاجلة خلال الحمل لطرح بديل للعلاج في حالة وجود نوبات الصرع لدى المرأة الحامل.

علامات ادمان لاميكتال الخطيرة

تعرفنا في السطور السابقة على اضرار حبوب لاميكتال، خاصة عند الاستخدام السيئ لهذه الحبوب والمكونات التي توجد في Lamictal.

وبالتالي فإن الجرعات الزائدة تؤدي إلى ادمان لاميكتال، وحدوث أعراض جانبية خطيرة على الجسم والعقل.

لكن هناك العديد من علامات ادمان لاميكتال الخطيرة، وهذه العلامات – حسب الدراسات الطبية الحديثة- على سبيل المثال:

كيفية علاج ادمان لاميكتال

نصل الآن إلى نقطة في غاية الأهمية في هذا المقال الشامل عن لاميكتال، وهو كيفية علاج ادمان لاميكتال مع مستشفى دار الشفاء للطب النفسي.

 حيث رأينا في السطور السابقة علامات الإدمان والأخطار والآثار الجانبية لهذا الدواء بالرغم من الفوائد من تناوله لعلاج حالات الصرع والاكتئاب ثنائي القطب.

فما هي مراحل علاج الادمان لدى دار الشفاء للطب النفسي؟

هناك العديد من خطوات علاج ادمان لاميكتال وسنتعرف عليها في النقاط التالية:

سحب السموم من الجسم

أولى خطوات علاج ادمان لاميكتال Lamictal هي سحب السموم من الجسم عبر بروتوكولات طبية عاجلة.

وهي عبارة عن أدوية لسحب السموم من الجسم بطرق آمنة.

وتستمر هذه المرحلة الأولى من علاج ادمان لاميكتال من 5 أيام إلى أسبوع كامل.

تأتي بعدها المرحلة الثانية من العلاج وهي القضاء على اعراض انسحاب لاميكتال.

علاج اعراض انسحاب لاميكتال

هناك العديد من اعراض انسحاب لاميكتال، والتي تنشأ من توقف الجرعات الإدمانية بغرض العلاج والتوقف عن الادمان.

وبالتالي تظهر اعراض انسحاب لاميكتال والتي تكون كردة فعل على توقف الجرعات الإدمانية.

أما عن الأعراض التي تظهر في هذه المرحلة فهي على سبيل المثال:

وبالتالي فإن علاج ادمان لاميكتال في هذه المرحلة ينصب في علاج اعراض انسحاب لاميكتال Lamictal بشكل عاجل وفوري تحت إشراف طبي وعبر بروتوكولات علاجية في مصحة دار الشفاء لعلاج الادمان والطب النفسي.

علاج ادمان لاميكتال Lamictal السلوكي

تأتي المرحلة الثالثة من علاج ادمان Lamictal، وهي العلاج المعرفي والسلوكي.

حيث يتعرض المدمن لبعض الأفعال السلوكية الخاطئة المرتبطة بالإدمان، والتي لابد من إنهاء هذه السلوكيات وإبدالها بالسلوكيات الطبيعية البعيدة عن الإدمان.

وهذه المرحلة من علاج ادمان لاميكتال تنصب على العديد من الأمور منها العلاج النفسي الفردي والسلوكي وعمليات تعديل السلوك للمدمن.

والقيام بعمل جلسات جماعية لمعرفة مدى الخبرة المتراكمة لدى المدمن في طريق التعافي والشفاء من الإدمان.

وهذه المرحلة قد تستمر شهوراً أو عام كامل، وربما تستمر لما بعد التعافي والخروج من المصحة أو المستشفى العلاجي.

في نهاية هذا المقال عن ادمان لاميكتال Lamictal فقد تعرفنا على العديد من المعلومات الخاصة عن إدمان هذا الدواء.

والذي يعتبر من أهم أدوية علاج النوبات الصرعية والقلق واضطرابات الوجداني ثنائي القطب، وهذه المعلومات للجميع لمن يعاني من إدمان هذه الحبوب، وكذلك للذين يتناولون هذا الدواء للعلاج.

مستشفى دار الشفاء التخصصي للطب النفسي وعلاج الادمان هي منتجع صحي راقي تم بناءه على أحدث الطرز المعمارية بما يخدم المنظومة النفسية للمتعالجين. ويعمل بالمستشفى فريق من أمهر الأطباء والمعالجين في مختلف التخصصات لهم من الخبرة ما يربو على 15 عام في مجالي علاج الادمان والصحة النفسية. وتحمل المستشفى بارقة الأمل الحقيقية في علاج كل إنسان يعاني من إدمان المخدرات أو الكحوليات وإعادته لحياته الرائعة من جديد.
0020 100 400 57 11 viber, whatsapp
0020 10 20 50 3384
6 أكتوبر، الجيزة
جميع الحقوق محفوظة لـ دار الشفاء 2021 ©