رد على الاستشارة

كيفية الأقلاع عن العادة السرية وظواهر الميول الجنسي؟

تفاصيل الاستشارةالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
انا عمري 14 سنة وانا كنت صغير كنت أمارس عادات البنات مثل ان اضع قماش قصير على وسطي عندما اكون وحيدا أو اضع منشفة الحمام قصيرة على وسطي واعري بطني عندما أكون نائم هذا ما أفعله فقط لا غير كان هذا قبل ان أمارس العادة السرية وفي المرحلة الأيتدائية عندما كان عمري 11 أو 12 سنة كان اصحابي في المدرسة كانوا يتكلمون عن المواقع الجنسية والجنس وأنا لم اكن اعرف هذه المواقع اللعينة ولكن اصحابي الله يسامحهم هما الي عرفوني وتصفحت تلك المواقع الجنسية اللعينة وفي المرحلة الإعدادية عندما كان عمري 13 سنة مارست تلك العادة السرية كنت امارسها عن طريق حك قضيبي بالوسادة لاخراج المني وانا لم اكن اعرف انها حرام ولم اكن اعرف انني ادمنت عليها وبعدما اخذت الاجازة المدرسية كنت لا أستطيع ان امارس العادة السرية أمام عائلتي فحكيت في قضيبي حتى خرج المني بيدي وفي اليوم العاشر من ممارستي العادة السرية باليد اكتشفت انني مدمن عليها لأني كنت أقول لم امارسها غذا ومارستها غدا لا إرادي وامارسها بمشاهدة الأفلام المثيرة والصور الخليعة وغير ذلك ولكنني تركت كل شئ منذ يومين ولكن بلا جدوى
سأطرح سؤالي الان:
أولا:هل عندما كنت امارس عادات البنات كان لدي ميول جنسي بالعموم لقد تركتها؟
ثانيا:هل ممارسة العادة السرية بالوسادة اشد حرما باليد ام العكس ام متساويان؟
ثالثا:ماهو العلاج الفعال للتخلص من إدمان العادة السرية نهائيا؟
رابعا:سمعت أن العادة السرية لها أضرا فهل ستزول أعراض العادة السرية بعد تركها؟
الرد على الاستشارةهستأذن حضرتك للاستفسار الاتصال أو التواصل عن طريق الواتس  على رقم 01004005711    تحياتنا دار الشفاء
إضغط هنا لإرسال استشارتك الآن وسيجيب عليك فريق من المختصين مجاناً
مستشفى دار الشفاء التخصصي للطب النفسي وعلاج الادمان هي منتجع صحي راقي تم بناءه على أحدث الطرز المعمارية بما يخدم المنظومة النفسية للمتعالجين. ويعمل بالمستشفى فريق من أمهر الأطباء والمعالجين في مختلف التخصصات لهم من الخبرة ما يربو على 15 عام في مجالي علاج الادمان والصحة النفسية. وتحمل المستشفى بارقة الأمل الحقيقية في علاج كل إنسان يعاني من إدمان المخدرات أو الكحوليات وإعادته لحياته الرائعة من جديد.
0020 100 400 57 11 viber, whatsapp
0020 10 20 50 3384
6 أكتوبر، الجيزة
جميع الحقوق محفوظة لـ دار الشفاء 2021 ©