تعريف الادمان وأنواعه

11 يناير 2015
للإدمان العديد من التعريفات وسوف نتطرق في السطور القليلة الاّتية إلى نوعين من التعريفات الأول تعريف مختصر للإدمان والثاني تعريف مطول.
 

تعريف الإدمان (المختصر)

هو الحالة العضوية أو الحالة النفسية التي تنشأ من تفاعل بعض العقاقير الكيميائية مع جسم الإنسان.

 

 

تعريف الإدمان (المطول)

هو الحالة التي تنشأ من تعاطى العقاقير والمواد المخدرة بشكل مستمر مما يجعل الإنسان الذي يتعاطى تلك العقاقير والمواد الكيميائية في احتياج شديد لها ويكون هذا الاحتياج إما لغرض نفسي أو لغرض جسدي، ولكي يحصل المدمن على نفس التأثير الذي يشبعه يجب عليه أن يزيد من الجرعة التي يتعاطاها من فترة إلى اّخرى، وهنا تكمن خطورة الإدمان لأن مع مرور الوقت سوف تصل هذه الجرعة المشبعة للمدمن إلى جرعة كبيرة تسبب للجسم أضرار بالغة الخطورة ولن يستطيع المدمن في هذه المرحلة الاستغناء عنها، وذلك لأن جسده قد اعتاد عليها وإذا تم منعها عنه بشكل مفاجئ فسوف يهاجمه ما يسمى (بأعراض الانسحاب) فلن يكون على طبيعته ولن يستطيع إتمام أعماله اليومية المعتادة بسبب الألم النفسي والجسدي الذى يشعر به.

تعريف الادمان
 
 
والاّن وبعد أن قمنا بتعريف الإدمان سوف نتطرق إلى أنواعه وللإدمان نوعان وهما الإدمان المادي (الإدمان الكيميائي والإدمان النفسي) والإدمان السلوكي، وسوف نتعرف في السطور القادمة لتعريف مبسط لكلا منهما:

1-تعريف الإدمان المادي (الكيميائي والنفسي):

أ‌-الإدمان الكيميائي:

وهو الإدمان الذي يعتاد الجسم فيه على مادة كيميائية معينة ويكون من الصعب الاستغناء عنها بسهولة، ويعتبر الإدمان الكيميائي أصعب بكثير من الإدمان النفسي وذلك لأن عند محاولة امتناع المدمن عن هذا النوع أو محاولة أخذ قرار الابتعاد عن هذه المادة الكيميائية أو العقار المخدر الذي اعتاد عليه، فإن الألم الذي سوف يشعر به نتيجة ظهور أعراض الانسحاب سوف يجعله يعدل عن هذا القرار وسيكون شغله الشاغل في هذا الوقت أن يحصل على هذا العقار الكيميائي الذي اعتاد عليه ليريح نفسه من هذا الألم الذي يشعر به، وبالطبع تختلف قوة أعراض الانسحاب على حسب نوع المادة الكيميائية ومقدار الجرعة التي اعتاد عليها الجسم. 
 

ب‌-    الإدمان النفسي:

وهذا النوع من الإدمان يكون نفسيا أكثر منه جسديا، فمدمن هذا النوع يعتاد على مادة مخدرة معينه لأنه يظن أنها تسبب له راحة نفسية وعندما يبتعد عنها يشعر بعدم الراحة النفسية التي اعتاد ان يشعر بها أثناء تعاطيه لهذه المادة ولكن لا يوجد لها أعراض انسحاب كالإدمان الكيميائي ويستطيع مدمن هذا النوع الابتعاد عن هذه المادة فترات طويلة ومن أمثلة الإدمان النفسي الحشيش والبانجو.

 

2-    الإدمان السلوكي:

الإدمان السلوكي يعتبر مصطلح حديث نسبيا، ولم يقدم علماء النفس تعريفا محددا لهذا النوع من الإدمان أو تحديد أعراضه بدقة وطرق علاجه.
ومن أمثلة الإدمان السلوكي ألعاب الكمبيوتر ولعب القمار، وقد أوضح الدكتور أندرياس هاينز الطبيب النفسي الشهير ان تقديم تعريف محدد للإدمان السلوكي أمرا غير بسيط ومعقد وذلك لأن هذا النوع من الإدمان لا يكون له أعراض جسمانية واضحة كما هو الحال في الإدمان المادي، مع انه يشترك معه في الرغبة شديدة الإلحاح وأيضا في فقدان القدرة على السيطرة.

وكما أوضحنا أن صعوبة إيجاد تعريف محدد للإدمان السلوكي يرجع إلى التشابه الكبير بينه وبين الإدمان المادي ولكن بدون ظهور أعراض جسدية، فعلى سبيل المثال أثبتت الدراسات ان الأطفال الذين يدمنون ألعاب الكمبيوتر لا يستطيعون إتمام واجباتهم الدراسية بالوجه الأمثل كزملائهم الاّخرون الذين لا يعانون من هذا النوع من الإدمان، والسبب في ذلك هو كثرة السرحان والانشغال الدائم للعقل بسبب الرغبة الشديدة في الذهاب للعب!

وأيضا اثبتت الدراسات ان هؤلاء الأطفال أو الشباب لا يندمجون بسهولة مع زملائهم في المدرسة أو في الأماكن التي بها أي تجمعات، ومن عناصر التشابه الأخرى أن لهذا الإدمان أيضا أعراض انسحاب مثل القلق والخوف وعند استخدام تلك الألعاب لوحظ انخفاض ملحوظ في معدلات القلق والتوتر وذلك لأن هذه الألعاب تجعلهم يخفون مشاعرهم السلبية والهروب من الواقع بما فيه من أمور مقلقة بالنسبة لهم بدلا من أن يتعلمون كيف يواجهون هذا الواقع.

 

ملحوظة هامة،

 

معظم الأطفال ينجذبون لألعاب الكمبيوتر في هذه الأيام فلا تنزعج إذا وجدت طفلك يحب اللعب كثيرا فهذا أمرا طبيعيا ولكن المشكلة تكمن إذا وجدت طفلك قد تجاوز الحد الطبيعي والمتعارف عليه، وأنه بدأ يستخدم هذه الألعاب الإلكترونية للانعزال عن الواقع وانه لا يحب شيء اّخر غير هذه الألعاب فقط، مع ظهور بعض الأعراض الأخرى مثل صعوبة الاندماج مع زملاءه في المدرسة وزيادة التوتر والقلق عند ابتعاده عن هذه الألعاب في هذه الحالة سيكون من الضروري ان تتدخل وتقوم بتوجيهه بالنصيحة والتحفيز لجعله يحب القيام بأعمال أخرى بجانب ألعاب الكمبيوتر التي إعتاد عليها.

 

وأخيرا، وجب علينا التنبيه إلى أمرا هاما إذا كنت مصابا بأحد هذه الأنواع من الإدمان والتي سبق ذكرها، فننصحك بشدة ألا تترك نفسك فريسة لهذا الإدمان، وأن تبدأ على الفور واليوم قبل غدا بالعلاج واعلم أن الإدمان يسلب منك الكثير من الأشياء الجميلة بالحياة التي وهبها الله لك ويدمر اسرتك، ويمكنك أن تفعل ذلك بنفسك بأن تأخذ قرار فورى بالابتعاد عن هذا الإدمان أو يمكنك الاستعانة بأحد أفراد الأسرة أو صديق تثق به لكى يعينك على تنفيذ هذا القرار، ولكن إذا وجدت صعوبة في ذلك وكنت في مرحلة متأخرة من الإدمان فيجب عليك الاستعانة بطبيب مختص في علاج الإدمان أو يمكنك الاتصال بنا وسيقوم المختصون لدينا بتقديم الدعم والمساعدة اللازمة لك لكى تتخلص من هذا الإدمان ولكى تبدأ حياة جديدة صحية. 

 

 

دار الشفاء للصحة النفسية وإعادة التأهيل هى مؤسسة علاجية واعدة لها أكثر من 15 سنة خبرة في مجالي علاج الادمان والصحة النفسية وتحمل المؤسسة بارقة أمل حقيقية لكل إنسان يعانى من الادمان.
0020 100 400 57 11 viber, whatsapp
0020 10 20 50 3384
التجمع الخامس، القاهرة الجديدة
جميع الحقوق محفوظة لـ دار الشفاء 2018 ©